التوصيات
09
يناير
9:13 pm

الدولة الإسلامية في ولاية الفرات (البوكمال) تصدر بياناً تفتح به باب التوبة للطوائف التي قاتلت الدولة الإسلامية

الكاتب : مركز إنسان

أصدر تنظيم الدولة الإسلامية في ولاية الفرات (البوكمال) بياناً جاء فيه :

عملاً بتوجيهات أمير المؤمنين وفقه الله وسدد خطاه، يفتح باب التوبة للطوائف التي قاتلت 
الدولة الإسلامية، ولم شملهم مع عوائلهم، فعليه نعلن بفتح باب التوبة في مدينة 
البوكمال للفصائل التالية:

فصائل الجيش الحر، ما يسمى الجبهة الإسلامية، جبهة 
الجولاني، جنود النظام النصيري (من أهل السنة)””.

وتكون التوبة وفقاً للشروط الآتية :

_إقرار الشخص على نفسه بالرّدة

_الخضوع لدورة شرعية

_الإلتحاق إلى المعسكرات ومن ثم إلى جبهات القتال

_ الإدلاء بجميع المعلومات التي لديه 

– تسليم كافة الأسلحة الموجودة لديه

“فكل من أراد التوبة وفقاً للشروط السابقة فله منا الأمان وله ما لنا وعليه ما علينا، علماً 
بأن هذه التوبة تشمل من كان يقاتل ومن كان جالساً في تركيا، ومن لم يتب لدى الدولة 
الإسلامية ولا تشمل قادات الفصائل إطلاقاً

عدد المشاهدات 2241




اخر التقارير الشهرية